الزيوت النباتية تحد من مخاطر سرطان البروستاتا وتقلل فرص الوفاة
سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم



الزيوت النباتية تحد من مخاطر سرطان البروستاتا وتقلل فرص الوفاة

الزيوت النباتية تحد من مخاطر سرطان البروستاتا وتقلل فرص الوفاة "

كشفت دراسة علمية حديثة شملت 4600 شخص، وأشرف عليها باحثون من جامعة كاليفورنيا، عن معلومات جديدة ومثيرة بشأن إحدى النصائح المهمة لمرضى سرطان البروستاتا، والذى يعد من أخطر الأمراض المسببة للوفاة، ويتسبب فى إصابة ملايين الأشخاص سنوياً. وأشار الباحثون إلى أن الرجال المصابين بسرطان البروستاتا قد تتحسن فرص ومعدلات نجاتهم من الوفاة بشكل ملحوظ، حال قيامهم بإحداث تغيير بسيط فى حميتهم الغذائية، وتناول الزيوت النباتية، مثل زيت الزيتون وزيت الكانولا وزيت المكسرات والأفوكادو والبذور المختلفة بدلاً من الدهون الحيوانية، حيث يحدث انخفاض ملحوظ فى فرص تدهور سرطان البروستاتا للأسوأ، وتقل فرص الوفاة الناتجة عن الأسباب المختلفة. كما كشف الباحثون أن الأشخاص الذين قاموا باستبدال 10% من إجمالى السعرات الحرارية التى يحصلون عليها يوميا من تناول الكربوهيدرات، وقاموا بتناول الزيوت النباتية بدلاً منها قلت فرص تطور سرطان البروستاتا للطور الأخطر بنسبة 29%، وقلت فرص الوفاة الناتجة عن جميع الأمراض بنسبة 26%، وهو ما يعد أمراً مثيراً للغاية. وفسر الباحثون ذلك، بأن تناول الزيوت النباتية الصحية يرفع تركيزات بلازما الدم بمضادات الأكسدة، ويحد من الإفراط فى إفراز الأنسولين، ويقلل من الالتهابات، وهو ما يساهم فى منع تطور مرض سرطان البروستاتا للأسوأ وتزداد السيطرة عليه. جاءت هذه النتائج فى دراسة حديثة نشرت بدورية JAMA Internal Medicine، وذلك على الموقع الإلكترونى الخاص بها فى العاشر من شهر يونيو الجارى.  

Copyright © Your Website 2014